كتب ومقالات
   
توقير آل البيت بين الحقيقة والادعاء
السبت 6 أغسطس 2016

لقد شرف الله تعالى هذه الأمة المحمدية بهذا النبي الكريم إذ بعثه إليها، وشرف أهل بيته باتباعه والانتساب إليه، وقد وصى بهم صلى الله عليه وآله وسلم أمته فقال: {أذكركم الله في أهل بيتي..}، فلأهل البيت حق التوقير والإجلال، لكن من غير غلو ولا إسراف، ولا ابتداع ولا اعتساف، إذ الإفراط في ذلك قد أدى بأناس إلى الوقوع في الإشراك كما وقع في ذلك النصارى عبدة المسيح؛ لذا جاء هذا الحوار المثير، والذي دار بين سني وشيعي، فما عليك -أيها القارئ الكريم- إلا أن تقرؤه بكل عدل وإنصاف، وليكن لسان الحال والمقال: {اللهم اهدنا لما اختلف فيه من الحق بإذنك، إنك تهدي من تشاء إلى صراط مستقيم}.

وقد تضمن هذا الحوار ستة محاور رئيسية وهي:
1- توقير آل البيت رضوان الله عليهم.
2- توقير آل البيت عند الشيعة.
3- توقير آل البيت عند أهل السنة.
4- الغلو في محبة الآل.
5- صور الغلو في الأئمة.
6- الحلف بآل البيت والاستعانة بهم.

 
 
العنوان: توقير آل البيت بين الحقيقة والادعاء
 
العداد: 9
 
الحجم: 0.00KB
اعتماداً على 1 تقييم  
 
 

 

 

 

 

          Bookmark and Share      
 
توقير آل البيت بين الحقيقة والادعاء
الاسم:  
نص التعليق: 
 
   Refresh
 
 
تنويه: يتم نشر التعليقات بعد مراجعتها من قبل إدارة الموقع